النظافة: أظهر شخصيتك من خلال نظافة بيتك وقلبك


النظافة من أهم الأعمال التي يقوم بها الإنسان للتخلص من الأوساخ والروائح الكريهة وغيرها من الأمور غير النظيفة، وقد حثت عليها جميع الأديان السماوية، حيث قال عنها الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم: “تخللوا، فإنه نظافة، والنظافة تدعو إلى الإيمان، والإيمان مع صاحبه في الجنة”.

كما تعكس النظافة شخصية الإنسان، حيث لا تقتصر على الناحية المادية فقط مثل نظافة البدن أو المنزل، وإنما أيضا تشتمل نظافة السلوك والأخلاق.

مفهوم النظافة:

مفهومها: التخلص من كل الأوساخ والدنس، فهي الحالة التي يبقى الانسان فيها خاليا من اي متعلقات غير نظيفة او نفايات او روائح كريهة.

تعريف آخر: تجرد الجسم تماما من كل ما هو منفر، مع امكانية اضافة بعض العناصر الجمالية وعناصر الزينة لإكمال المظهر العام

فيمكننا قول إن الطهارةهي ما تسمى علم من علوم الحفاظ على صحة الانسان، ويشمل مصطلح النظافة جميع الجوانب المؤثرة على النمو البدني والسلامة العقلية للبشر، ويشمل مصطلح النظافة أيضا الناحية الشخصية، فعلى الانسان النظر الدائم والتحقق التام من الأغذية، والمشروبات كالماء والاشياء الأخرى، ونظافة الملابس، ومكان العمل، ومكان النوم، كما يجب للإنسان النظيف أن يحافظ على أنشطة الجسم الجوية أن تكون نظيفة من الداخل عن طريق ممارسة التمارين، والنظافة الشخصية

لكن من الناحية العامة فهناك صعيدا اخر للنظافة التي تتعامل مع كل ما يخص البيئة، كنظافة التربة، ونظافة المناخ، ونظافة المواد، وترتيب المنزل، وطرق التدفئة النظيفة، وطرق التهوية النظيفة، وطرق إزالة النفايات المتقدمة الغير ضارة، والتمكن العناية الطبية على أكمل وجه عند الإصابة بالأمراض، والوقاية منها

أنواع النظافة:

توجد العديد من أنواع ها، مثل:

  • النظافة الشخصية؛ وهي الأعمال والممارسات التي يقوم بها الشخص لتطهير نفسه، والمحافظة على بدنه صحيا ونظيفا ذو رائحة جميلة، من خلال الاستحمام بشكل يومي، وتنظيف الأسنان والشعر، كما أن النظافة الشخصية لها العديد من الفوائد وهي تجنب الإصابة بالأمراض المعدية، كما تؤثر على علاقته بالآخرين، وتزيد الثقة بالنفس.
  • نظافة المرافق والممتلكات العامة؛ وذلك من خلال تجنب إلقاء المخلفات والقمامة بها وفي الشوارع، والحرص على وضعها في سلات القمامة المخصصة لذلك، أو وضعها في كيس بلاستيك في شنطة اليد، وإلقائها في أقرب سلة قمامة أو سلة قمامة المنزل إذا لم تتوفر سلات في هذه الأماكن.
  • نظافة البيئة؛ وذلك من خلال تجنب تلويث المياه، وعدم إلقاء المخلفات والنفايات بها، وتجنب تلوث الأطعمة من خلال عدم رش المحاصيل الزراعية بالمبيدات الكيمائية الضارة، وأيضا ري هذه المحاصيل بمياه ملوثة، كما يجب تجنب تلويث الهواء من خلال عدم حرق القمامة أو المخلفات الخاصة بالمصانع، كما يجب سن قوانين رادعة لوقف مثل هذه الممارسات التي تضر بالبيئة، معاقبة أي شخص يقوم بمثل هذه الأعمال.
  • نظافة أماكن الخدمات العامة؛ مثل المستشفيات حتى لا يتم انتقال العدوى والأمراض بين الأشخاص، وذلك بتظهير أرضيات وحوائط هذه المستشفيات، وتعقيم الأدوات الصحية بها قبل الاستخدام.
  • نظافة المنازل؛ حيث تعتبر من أهم أنواع النظافة، حيث يقضي الشخص معظم وقته في المنزل، ولذلك يجب أن يكون نظيفا، وتتمثل نظافة المنزل في طهارة الحمامات والصرف الصحي به، وتوصيل مياه نظيفة إليه، والتخلص من المخلفات والقمامة أولا بأول لتجنب الروائح الكريهة بالمكان.
  • النظافة الطبية؛ وتتمثل في عزل الأشخاص المصابون بأمراض معدية، لتجنب انتشارها، مثل الأشخاص المصابون بفيروس كورونا، استخدام ملابس واقية من قبل الطاقم الطبي لتجنب انتقال العدوى إليهم ومن ثم إلى باقي الأفراد الذين يتعاملون معهم، والأهم من ذلك هو التخلص الآمن من النفايات والمخلفات الخطرة لتجنب حدوث عدوى لباقي أفراد المجتمع، بالإضافة إلى تطهير وتعقيم الأدوات المستخدمة بشكل مستمر في المستشفيات مثل أغطية الأسرة والوسائد.

نصائح هامة للحفاظ على النظافة

توجد بعض العادات والنصائح التي يجب اتباعها بشكل مستمر للحفاظ على الطهارة والجمال ، مثل:

  • غسل اليدين قبل إعداد الطعام، وقبل الأكل وبعده، وارتداء القفازات في حالة استخدام مواد كيميائية للتنظيف أو أي شيء آخر يضر بالجلد.
  • الحرص على تبديل الملابس الداخلية أكثر من مرة في اليوم، والاستحمام بشكل يومي، والتنظيف الجيد لبعض الأماكن الحساسة بالجسم نظرا لتراكم البكتيريا المسببة للروائح الكريهه والالتهابات بها.
  • غسل الأسنان بالفرشاة والمعجون بعد كل وجبة،وإذا كانت هناك صعوبة في ذلك فيجب غسلها مرة في الصباح ومرة أخرى في المساء.
  • غسل خزانات المياه في المنازل والأماكن العامة أولا بأول، حتى يتم تناول ماء نظيف ونقي.
  • الحرص على تغطية الأطعمة أثناء تواجدها خارج الثلاجة، وغسل الخضار والفواكه بالماء جيدا قبل تناولها، للتخلص من الجراثيم المسببة للأمراض.
  • الحرص على تنظيف أظافر اليد جيدا، نظرا لما تحتويه من جراثيم مضرة بالصحة.
  • ضرورة فتح نوافذ المكان صباحا للتهوية، ودخول الهواء النقي إليه.
  • يُفضل استعمال مزيلات العرق في حالة بذل مجهود كبير، لتجنب رائحة العرق الكريهة.
  • الحرص على عدم استعمال الأدوات الشخصية الخاصة بالغير، لتجنب الإصابة بالأمراض المعدية.
  • تغطية الفم بالمناديل الورقية عند السعال أو العطس، والتخلص منها في سلة المهملات، لتجنب انتشار العدوى والأمراض.
النظافة1
النظافة 2

مقدمة عن النظافة:

لا يستطيع الانسان ان يعيش بدون نظافة، فالطهارة حاجة انسانية ضرورية جدا وهامة، وتعتبر من مقومات الحياة والتعايش، فنظافة الانسان تجعله قادر على ان يستكمل ايامه وتدفعه الى الامام وتزيد من طاقته الايجابية دائما.

اقرأ أيضا: كيف تكتب موضوع تعبير .. 7 خطوات لابد أن تعرفها

النظافة الشخصية:

وللنظافة انواع عديدة، منها العامة ومنها الشخصية، فالنظافة الشخصية هي مصطلح دقيق يشمل نظافة كل ما يخص الشخص ذاته من ملبس ومأكل ومشرب ومسكن، فهي تتلخص في مجموعة محددة من العادات التي يداوم عليها الانسان حتى يتمكن من ان يكون نظيفا

ويمكن ان نلخص النظافة الشخصية في عدد من العناصر التي يجب تنظيفها يوميا:

اولا: نظافة الفم والاسنان، فيجب ان ينظف الشخص اسنانه وفمه صباحا وماذا وبعد كل اكل حتى لا يتراكم الجراثيم والميكروبات بهما.

ثانيا: نظافة الجسد، فيجب على الفرد الاستحمام ٣ مرات في الاسبوع على الاقل ويجب ان يكون بصورة سريعة في حدود خمس دقائق لعدم اهدار الوقت والماء.

النظافة العامة:

أما عن النظافة العامة فيندرج تحتها الكثير من الاشياء التي يغفل عنها الافراد دائما، فمثلا نظافة الشوارع جزء لا يتجزأ من نظافة الفرد فشوارع البلاد دائما ما تدل على نظافة شعوبها، ونظافة الاماكن العامة عموما ونظافة البيئة أيضا يندرجون تحت مصطلح النظافة العامة، فاذا كنت نظيفا في نفسك ولكنك تهمل مجتمعك وبيئتك فقد فقدت جزئا اساسيا من نظافتك.

فوائد النظافة:

للنظافة فوائد عديدة لا تعد ولا تحصى، ولكن إذا تحدثنا عنها يمكن ان نلخصها في عدد من النقاط الاساسية.

  • الفوز بمحبة الله عز وجل حيث ان الله عز وحل جميل ويحب الجمال.
  • الفوز بمحبة الناس جميعهم وتقرب كل ما هو جميل منك.
  • التمتع بالمظهر الانيق والرائحة الطيبة الجميلة.
  • الاستمتاع بقد كبير من الطاقة الايجابية التي تبثها لنا النظافة.
  • الشعور بالراحة النفسية والرضا الدائم.
  • الحفاظ على النفس من الأمراض والاوبئة والتطهر الدائم من الجراثيم والميكروبات.

النظافة في الاسلام:

كرم الاسلام النظافة والجمال وحث عليها دائما، فدائما ما يأمرنا الله عز ويجل بالحفاظ على الطهارة، ويوجد الكثير من العبادات والفروض التي يربطها الإسلام بالنظافة والتطهر أولا، فقد كثُرت الأحكام التي تخص الطهارة، فمثلا في فريضة الصلاة، والتي هي العبادة الأساسية للإنسان المسلم، فكما نعرف جميعنا أن الله عز وجل وصف تارك الصلاة بأنه كافر، ففرض الله عز وجل علينا فريضة الوضوء قبل الصلاة وجعلها ركن أساسي من أركان الصلاة الذي لا تصح صلاة المرء دون الطهارة والوضوء.

ونجد أيضا من الفرائض التي فرضها الله عز وجل على المسلمات جميعا، فريضة التطهر بعد الحيض، التي أمر بها الله عز وجل وجعل لها اركان يجب على جميع المسلمات اتباعها لكي تصي صلاتها وعبادتها بعد الحيض، فقال الله تعالى قال تعالى: {وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْمَحِيضِ قُلْ هُوَ أَذًى فَاعْتَزِلُوا النِّسَاءَ فِي الْمَحِيضِ وَلَا تَقْرَبُوهُنَّ حَتَّى يَطْهُرْنَ فَإِذَا تَطَهَّرْنَ فَأْتُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمُ اللَّهُ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ}

والطهارة في الإسلام لم تقتصر على نظافة أعضاء الجسد بعد الحدث الأصغر أو قبل الصلاة، فقد أمرنا الله تعالى بالنظافة العامة، فقال الله تعالى في كتابه العزيز {وثيابك طهر} فنجد أمر واضح من الله عز وجل بالتطهر ونظافة الملابس وعدم تركها متسخة، كما أمر الله عز وجل الرجال بقص الشارب وإطلاق اللحية، وامر النساء بسنن الفطرة التي يستوجب فيها وتقليم الأظافر، ونتف الإبط، وقص الشارب.

النظافة  11
النظافة 13

النظافة من الايمان: أحاديث عن النظافة

دائما ما تحث جميع الاديان على التطهر، فنظافة الانسان تعبر عن تدينه، فقد كرم الاسلام النظافة واعطاها مكانة كبيرة جدا وهامة للغاية، فقد اشتهرت بين الناس مقولة النظافة من الايمان وهذا يعني ان.

للنظافة مرتبة خاصة جدا لت يكتمل ايمان الفرد الا بها، وعن رسول البه صلى الله عليه وسلم قال: “تخللوا فإنه نظافة، والنظافة تدعو إلى الإيمان، والإيمان مع صاحبه في الجنة”، يدل الحديث الشريف على مدى اهمية النظافة حيث اقترنت فيه النظافة بالأيمان الذي يوصل الانسان في النهاية الي الجنة.

وإذا أطلقنا السنتنا تحدثا عن تعظيم قدر الطهارة في الإسلام فلم نستوفي قدرها، ولكن يمكننا أن نطرح بعض الأحاديث التي تدعو المسلمين الى التطهر دائما، فاذا اردت معرفة بعض الأحاديث النبوية عن رسولنا الكريم، تابع معنا هذه النقاط:

قال صلى الله عليه وسلم: (إذا استيقظ أحدكم من نومه فلا يدخل يدَه الإناء حتى يغسلها ثلاثا، فإن أحدكم لا يدري أين باتت يده)

عن عائشة رضي الله عنها، قال صلى الله عليه وسلم: «عشر من الفطرة: قص الشارب، وإعفاء اللحية، والسواك، واستنشاق الماء، وقص الأظافر، وغسل البراجم، ونتف الإبط، وحلق العانة، وانتقاص الماء»، قال زكريا: “قال مصعب: ونسيت العاشرة: إلا أن تكون «المضمضة»، زاد قتيبة؛ قال وكيع: انتقاص الماء يعني: الاستنجاء.

قال صلى الله عليه وسلم: “حُبِّبَ إليَّ من الدنيا، النساء، والطيب، وجُعِلت قرة عيني في الصلاة”

نصائح للحفاظ على النظافة:

هناك بعض النصائح التي يجب اتباعها لكي تتمتع بأكبر قدر من الطهارة وتحافظ على صحتك ومطهرك، فاذا اردت المداومة على جمال المظهر وطيب الجسد، تابع معنا النقاط التالية:

  • اغسل يديك بالصابون لمدة 5 دقائق وكرر هذه العملية كلما امسكت بشيء غير نظيف.
  • اغسل اسنانك وفمك صباحا ومساءا وبعد كل وجبة.
  • داوم معلى الاستحمام ثلاث مرات أسبوعيا.
  • احرص على نظافة بيتك دائما.
  • عقم ادواتك وأماكن عملك باستمرار.
  • احرص على تقليم اظافرك كلنا اتسخت.

وفي الختام يجب على الآباء والأمهات تعليم أولادهم النظافة، ومعرفة هؤلاء الأبناء بقيمة الجمال وأهميتها في حياة الشخص والمجتمع، كما أن المدارس لها دور أيضا في تعليم الأبناء هذه الممارسات أيضا، للظهور بمظهر جيد سواء للشخص أو المجتمع، وذلك من خلال بعض الأنشطة المسلية التي تساهم في تعلم أسس الطهارة بطريقة سهلة وسريعة.

المراجع:

  • كتاب النظافة، للكاتب محمد الحسيني.
  • كتاب كوني كالزهرة، للكاتبة دعاء عبد الرحمن.
  • كتاب النظافة من الإيمان، للكاتبة سلوى عزازي.

اترك رد