دعاء الاستخارة للخطوبة والزواج: راحة في القلب وليس حلما في المنام


دعاء الاستخارة للخطوبة والزواج، أمر مباح ومشروع يفعله كل المقبلين على اتخاذ قرار مصيري يخص حياتهم المستقبلية، عندما يتقدم شاب لفتاة بغرض الخطبة أو الزواج، والكثيرون يكون الشخص المتقدم بالنسبة لهم صندوق مغلق لا يعرفون ما في داخله، والعالم هو الله تعالى فهو عالم الغيب ولذلك يلجأ إليه أصحاب الحاجات طالبين العون والمشورة ومساعدتهم في اتخاذ قرار صائب، وصلاة الاستخارة وصف لطريق للمخلصين لله والراضين به ربا، والذين أخذوا كافة الأسباب والدلائل والاستشارات محل الاعتبار ثم وجدوا في أنفسهم حيرة بعد ذلك، لتطمئن قلوبهم باختيار الله لهم، فهو الأكثر نفعا وصلاحا و إن كنا لا ندرك ذلك ولا نفهمه وقتنا الحالي.

ما عليك إلا أن تخشع وتخرج من حولك وقوتك لله عز وجل، مخلصا صادق، في ركعتين تدعو قبل انتهائها بدعاء الاستخارة ثم تسلم ولا تنتظر شيء بعدها و سيقدر الله لك الخير.

دعاء الاستخارة للخطوبة:

لكي تؤدي دعاء الاستخارة للخطوبة والزواج تحتاج إلى أمور معنوية ومادية لكي تؤدي صلاتك، وصلاة الاستخارة داخلة فيها، بأداء يقربك إلى قبول ربنا جل وعلا لها:

  •   الاعتقاد والنية.
  •  الإيمان واليقين.
  • الرضا والتسليم.
  • الطهارة والعناية الشخصية والمكانية.
  • الاستعداد والتأهب النفسي، والإقبال على الله بقلب خاشع.
  • أن تكون غير متخذ ولا مائل لقرار من خياراتك المتاحة.
  • الصدق الداخلي والوضوح فيما ترغب أو لا ترغب.
  • الرضا بقضاء وخيار الله لك، وعدم السخط عليه.

صلاة الاستخارة للمقبلين على الزواج:

كيفية صلاة الاستخارة بالطريقة الصحيحة لا يبتدع فيها، وإنما هي تحوي أركان واجبة لأي صلاة  ولا فرق بينها وبين الصلاة المعهودة، وإنما يختلف الهدف والنية، وبعض الدعاء الذي يجب أن تتضرع به إلى مولاك، محققا شروط الإجابة أولا، وآداب الدعاء ثانيا، وطهارة البدن والمكان والنفس والملبس بلا نواقض للصلاة ولا للوضوء.

فهم معنى الاستخارة ييسر لك رؤية أدائك لها، وضبطه لتصل لأعلى مراحل الخشوع والتضرع، من أجل تيسير الله عليك فيما يصلحك ولا يضرك، وما هو خير لك مما هوشر، ولتعلم أن السلف من صحابة رسولنا كانوا يجلونها، وجعلوها من صلوات التطوع، لمكانتها و عظم نتائجها.

اقرأ أيضا: دعاء المطر: اللّهُمَّ صيِّباً نافِعا .. اللَّهُمَّ حَوَالَيْنَا وَلاَ عَلَيْنَا

معنى الاستخارة:

أن تطلب عون من الله لك كي تهم وترضى بما قسمه لك، واختاره لك، فهي من خير وهي سؤال ما فيه خير في الأمرين، فاللهم خر لنا، أي اختر لنا.

سبب الاستخارة في الإسلام: 

للقضاء على الجهل والعادات العقائدية الضالة المتشائمة، والاعتماد على ضرب الأقداح في تسيير أمور الحياة أو نسبة الأحداث إلى سوء الحظ أو عدمه، فأبدلنا ربنا أفضل من ذلك وأقوم، بأن جعلنا نصلي صلاة الاستخارة ونطلب منه تعالى أن يوفقنا لما يراه ويعلمه بحكمته، وهو صلاح حالنا دنيا وآخرة.

ولأنها تطابق حال احتياجنا الفعلي وعجزنا وفقدان معرفة الصواب بأن نخرج من قوتنا إلى قوة وحول العزيز العليم وحده، فنتوكل عليه ونرضى بما قسم.

متى نصلي صلاة الاستخارة ؟

نصلي صلاة الاستخارة بعد أن نتأكد من عجزنا عن الاختيار بعد سماع آراء الناس ومشورتهم، ولا نجد ميل داخلي تجاه واحد من الأمرين، ويستقبح العلماء أن تصلي الاستخارة قبل استشارة الناس وذوي العلم، حتى لا تفعل بعد صلاتها، إذ لا يجوز أن تستشير على الله، وهذا ليس أدبا معه جل في علاه، وكذلك فقدان نسبة الحول والقوة إلا لله تعالى. 

دعاء الاستخارة للخطوبة والزواج 1
دعاء الاستخارة للخطوبة والزواج 2

أوقات صلاة الاستخارة للزواج:

الأمور التي أبيحت لنا، ولكنها لا تدخل في أمور دينية شرعية ورد فيها نهي أو حل، أي لا نستخير في ذات الدين، الواجب أو المحرم، كذلك لا نستخير في كل التفاصيل..إنما الاستخارة في المندوبات والمباحات التي يغيب عن صاحبها مدى نفعها أو ضررها بالنسبة له.

شروط صلاة الاستخارة:

  • الطهارة للبدن والملبس والمكان.
  • الوضوء.
  • النية الجازمة.
  • الاستعداد.
  • صلاة ركعتين.
  • في الركعة الأولى تقرأ الفاتحة ثم سورة الكافرون.
  • الركعة الثانية تقرأ الفاتحة وسورة  الاخلاص.
  • يصلي صلاته ويدعو دعاء الاستخارة الذي علمنا إياه النبي محمد صلى الله عليه وسلم.

  دعاء صلاة الاستخارة:

دعاء الاستخارة للخطوبة والزواج: عن جابر رضي الله عنه قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يعلمنا الاستخارة في الأمور كلها كما يعلمنا السورة من القرآن يقول: (إذا هم أحدكم بالأمر فليركع ركعتين من غير الفريضة؛ ثم ليقل: اللهم إني أستخيرك  بعلمك، وأستقدرك بقدرتك، وأسألك من فضلك العظيم؛ 

فإنك تقدر ولا أقدر، وتعلم ولا أعلم؛ وأنت علام الغيوب، اللهم إن كنت تعلـم أن هـذا 

الأمر خير لي في ديني، ومعاشي وعاقبة أمري، أو قال: عاجل أمري وآجله، فاقدره لي 

ويسره لي ثم بارك لي فيه، وإن كنت تعلم أن هذا الأمر شر لي في ديني ومعاشي وعاقبة 

أمري، أو قال: عاجل أمري وآجله فاصرفه عني واصرفني عنه واقدر لي الخير حيث كان 

ثم أرضني به قال: ويسمي حاجته). 

هل يجب النوم بعد صلاة الاستخارة

بعد الانتهاء من دعاء الاستخارة للخطوبة والزواج، لا تنتظر نتيجة في منام أو غيره، ولكن ستجد لها صدى في قلبك ورغباتك، وتيسير وتوفيق في الأمر وتهيئة وتسهيل،  وإن حقيقة أداء صلاة الاستخارة هو تبرك من قوتك وحولك لصاحب الحول والقوة الحقيقي الله سبحانه، وأن تدعه يختار لك، دون سخط منك على قدره، وهذا يستلزم إيمان قوي به سبحانه ورضا بقضائه وتسليم لحكمه جلّ في علاه.

المصادر :

  • كتاب صلاة الاستخارة – مسائل فقهية وفوائد تربوية – تأليف عقيل بن سالم الشهرى – دار كنوز إشبيليا 
  • كتاب صلاة الاستخارة – تأليف د/طارق بن محمد الطواري – دار ابن الجوزي. 

اترك رد